هل يجوز اخذ قرض من التسهيلات؟

هل يجوز اخذ قرض من التسهيلات؟
كتب بواسطة: رضا سمكي | نشر في 

هل يجوز اخذ قرض من التسهيلات؟ ومتى يكون الربا حلال؟ قد  يقع بعض الأشخاص في أزمات تجعلهم يرغبون في الحصول على قروض من البنوك أو من شركة التسهيلات، واليوم نوفر لكم الإجابة عما إذا كان يجوز أخذ قروض من التسهيلات أم لا، مع عرض الدليل على تحريم القروض.

هل يجوز اخذ قرض من التسهيلات

هناك الكثير من التساؤلات حول الحصول على القروض من التسهيلات، واليوم سنوفر لكم هذا موضحين الإجابة عن سؤال هل يجوز اخذ قرض من التسهيلات، وفي حقيقة الأمر هذه الشركة قروضها ربوية، ولكن في حال تسديد المبلغ بالكامل يتم سقوط الفوائد.


إقرأ ايضاً:مارسيلو جاياردو يصدم نجوم نادي الاتحاد السعودي بقرار غير متوقع.. فماذا حدث؟كم راتب المعلم البدون في الكويت؟كم المبلغ المسموح للسحب من البنك الاهلي؟ حد السحب في البنك الأهلي السعوديما هو سبب وصول حاملة الطائرات "أيزنهاور" إلى الخليج العربي؟ تعزيز انتشار القوات في المنطقةكم العمر المسموح لتأجير السيارات في السعودية؟

وجاء رأي الإمام بن باز في هذا الأمر بأن لو كان الاستدانة من البنوك بطريقة شرعية مثل الحصول على قرض بمثله دون زيادة أو شراء سلعة إلى أجل معلوم حتى لو بأكثر من ثمنها الحاضر فلا يوجد مشكلة في ذلك.

الدليل على عدم جواز القروض

لو كان الاقتراض على  سبيل الربا فلا يجوز، وذلك لأن الربا من الأمور المُحرمة في الدين الإسلامي كما جاء ذكر الله  تعالى في القرآن الكريم: {الَّذِينَ يَأْكُلُونَ الرِّبَا لاَ يَقُومُونَ إِلاَّ كَمَا يَقُومُ الَّذِي يَتَخَبَّطُهُ الشَّيْطَانُ مِنَ الْمَسِّ} [البقرة:275] وكان معنى ذلك أن من يأخذ الربا يقوم يوم القيامة من قبره  كالمجنون.

كما جاء قول الله تعالى: {ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ قَالُواْ إِنَّمَا الْبَيْعُ مِثْلُ الرِّبَا وَأَحَلَّ اللّهُ الْبَيْعَ وَحَرَّمَ الرِّبَا فَمَن جَاءهُ مَوْعِظَةٌ مِّن رَّبِّهِ فَانتَهَىَ فَلَهُ مَا سَلَفَ وَأَمْرُهُ إِلَى اللّهِ وَمَنْ عَادَ فَأُوْلَئِكَ أَصْحَابُ النَّارِ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ يَمْحَقُ اللّهُ الْرِّبَا وَيُرْبِي الصَّدَقَاتِ} [البقرة:275 - 276].

وجاء حديث عن رسول الله صلى الله عليه وسلم: "لعن آكل الربا، وموكله، وكاتبه، وشاهديه، وقال: هم سواء" رواه مسلم في صحيحه.

متى يكون الربا حلال

الجدير بالذكر أن هناك الكثير من الآيات والأحاديث التي جاءت لتحريم الوعيد وغير محتاج إثبات ذلك، ولا يوجد أي حجج تجعل الشخص مضطر لأكل الميتة والربا، فهذا لا يوجد له أي أساس من الصحة، حيث إن بإمكان الشخص أن يعمل بيده لكي يحصل على ما يكفي حاجته أو يبحث عن شخص يقرضه أو يبيع بالدين إلى أجل.

المضطر هو الشخص الذي يخاف على نفسه من الموت لو لم يأكل الميتة ، بسبب شدة الجوع وعدم المقدرة على ما يقوم بسد رمقه بالكسب أو بغيره، ولا حاجة لهؤلاء الذين يعاملون البنوك بالربا في حكم الضرورة التي تبيح الميتة ونحوها.

حيث إن هناك الكثير من الأشخاص التي تأكل الربا بكل سهولة حتى صار الأمر عاديًا مع  وجود الأشخاص التي تحلل لهم ذلك، وما هذا إلا بقلة علم وضعف إيمان.

 

بهذا نكون وصلنا إلى نهاية مقال مهم ناقش الربا والاقتراض من البنوك ورأي الدين الإسلامي في ذلك، وقد عرضنا لكم أدلة من القرآن الكريم والسنة النبوية التي تشير إلى حرمانية الربا.

اقرأ ايضاً
الرئيسية | هيئة التحرير | اتصل بنا | سياسة الخصوصية